رؤية و رسالة و اهداف برنامج الصيدلة الاكلينكية

 

 

 

 

مقدمة

في العام الجامعي 2007/2008 بدأت كلية الصيدلة فتح باب القبول في برنامج الصيدلة الاكلينيكية  حيث بدأت في قبول طلاب في البرنامج بعد الحصول على المواصفات لطرح هذا البرنامج من جميع السلطات المختصة و صدور القرار الوزاري بذلك و الحاقه باللائحة الداخلية  

و قد اعتمد هذا البرنامج على نظام الساعات المعتمدة و قد تم تصميم الخطة الدراسية للبرنامج لتماثل اللائحة الخاصة بالمجلس الاعلى للجامعات و ذلك كخطوة اولى للحصول على الاعتماد  

و لقد تم اعتماد الكلية و من ضمنها برنامج الصيدلة الاكلينكية فى مايو 2018 من قبل الهيئة القومية لضمان الجودة و الاعتماد

 

 

رؤية البرنامج 

التميز العلمي والتطوير المستمر لخدمة المنظومة الصحية العلاجية والوصول لمكانة مرموقة عالميا في مجال الصيدلة الإكلينيكية.

 

 

رسالة البرنامج 

إعداد صيادلة مؤهلين بأحدث المفاهيم الصيدلية والطبية يمنكهم المساهمة في رفع كفاءة المنظومة العلاجية على المستوى المحلي والإقليمي من خلال التعامل مع الفريق الصحي في المستشفيات وتقديم الخدمات الصيدلية بمستوى مهاري محترف بالصيدليات العامة والخاصة ومصانع وشركات الأدوية ومعامل الرقابة الدوائية وتحليل الأغذية بالإضافة إلى العمل في مجال الإعلام والتسويق الدوائي والمشاركة بفاعلية في البحث العلمي من خلال مراكز البحوث والجامعات لخدمة المجتمع.

 




 

أهداف البرنامج

 

-        تخريج صيدلي متميز مؤهل للعمل بالصيدليات العامة والخاصة ومصانع وشركات الأدوية ومعامل الرقابة الدوائية وتحليل الأغذية والعمل في مجال الإعلام والتسويق والبحوث والجامعات.

 

-        التركيز على دور الصيدلي في تقديم الرعاية الصحية المناسبة للمريض بداخل المستشفيات وخارجها من خلال متابعة النظام الدوائي له ودراسة مبادئ حركية الدواء الإكلينيكية وتطبيقاتها في العلاج في الحالات المرضية المختلفة وإيجاد الأنظمة العلاجية المناسبة وذلك بالتعاون مع الطبيب المعالج مما ينتج عنه تحسين الرعاية الصحية للمرضى وتقليل مخاطر وتفاعلات الأدوية.

 

-        زيادة القدرة التنافسية لخريجي البرنامج على المستوى الإقليمي من خلال البرامج الدراسية والتدريبية.

 

-        المشاركة في خدمة المجتمع وتنمية البيئة وتوفير عائد اقتصادي ملموس من خلال ترشيد استخدام الأدوية في المستشفيات.

 

-        الالتزام بتحقيق معايير الجودة في التعليم الصيدلي من خلال التعليم التفاعلي والاهتمام بالتعلم الذاتي.